Monday, May 21, 2007

العائدون من العراق.. كارثة إنسانية في أميركا


إعداد/محمد يوسف
يتعرض الجنود الأميركيون الجرحى العائدون إلى بلادهم بعد هزيمتهم في العراق وأفغانستان إلى أهوال جديدة، ولكن هذه المرة ليس في العراق أو في أفغانستان ولكن في مسقط رأسهم، في أميركا، وكأن الإدارة الأميركية تعاقب هؤلاء الجنود على إصاباتهم واعترافهم ـ بحالتهم هذه ـ أن أميركا فشلت في غزو العراق وأفغانستان. يوماً بعد يوم يتزايد عدد القتلى في العراق وأفغانستان ولكن ما مصير الجنود الجرحى الذين استطاعوا العودة الى ديارهم ؟؟.. لقد فشلت أميركا في إسكات أصوات ما لا يقل عن 25 ألف جريح ثلثهم أصيبوا في رؤوسهم، بفعل انفجارات جانب الطريق التي تقوم بها المقاومة العراقية والمجاهدون الأفغان، وأثبتت التجربة الميدانية أن الاهتمام بالجرحى أصعب من سحب القتلى من الميدان، ولذا اضطر البنتاجون إلى زيادة مدة تدريب المسعفين الميدانين من 10 إلى 16 أسبوعاً كما وسّع دائرة توظيفهم إلى أبعد من حدود الولايات المتحدة.
لقراءة المادة كاملة اضغط الرابط التالي: العائدون من العراق.. كارثة إنسانية في أميركا

No comments: